الشرقية والشمس يستعيدون روح الإنتصارات ويفوزون فى الوقت القاتل والترسانة وشبين حبايب بالممتاز ” ب “

كتب : إسماعيل حلمى –
إنتهت اليوم الجمعة لقاءات الجولة ال 15 والأخيرة من الدور الأول بالممتاز ” ب ” بين أندية المجموعة الثانية مجموعة القاهرة والقناة والتى شهدت الإثارة والمتعة بين متباريها وتعاطف الأرض مع أصحابها ولم تعطى ظهرها إلا مع البنك الأهلى وتبتسم للضيوف فريق الشرقية لتعيد الثقة والروح مرة أخرى إلى فريقهم والجهاز الفنى ولعشاقه من الجماهير العريضة التى تلازمهم دائماً  فى أسوء الظروف التى واجهتهم خلال مواجهات الدور الأول بسبب عدم وضوح رؤية ملعبه الأساسى الذى يخوضون عليه مبارياتهم الرسمية والتى لم يلعبوا على ملعبهم ستاد جامعة الزقازيق إلا مباراة واحدة فى بداية الموسم مع كهرباء الإسماعيلية ومن بعدها أصبحوا فى موقف الطريد تهوى به الرياح من مكان لأخر خارج نطاق محافظته حتى تثنت له اللحظة اليوم بإستعادة روح العروض القوية والإنتصارات والوقوف على قدميه مرة أخرى وعودة الروح إلى جسده العليل من أجل الهروب من شبح الهبوط المظلم الذى ظل ملازمه لفترة طويلة والعودة لسابق عهده تحت قيادة مديره الفنى القدير سمير كمونة بعد تمكنه من وضع يده على نقاط الضعف وتقويتها وظهر ذلك اليوم بإقتناصه فوز قاتل وثمين من بين أنياب صاحب الأرض فريق البنك الأهلي العنيد والذى بدأ تشكيلته من عادل يحيى فى حراسة المرمى وهاني سيد، وسعد السعيد، وأحمد ماهر، ومحمد صالح، ومحمود قرني، ومحمود لعبة، وبدري إبراهيم، ومحمد عبد الناصر، وإسلام كمال، وأحمد شعراوي، وتواجد بين البدلاء علاء أحمد، وإبراهيما كونية، وماجد عادل، ويحي حامد، ومحمد أبو المعاطي، وإيهاب المحص، ومحمود السعيد.

بينما جاء تشكيل الشرقية بالدفع بعماد فتحي فى حراسة المرمى و أحمد عبد الغني ومحمد عبد الرازق وحسن محمد “ماريو” ومحمد نجاتي وسمير فوزي ومحمود إسماعيل “رامبو” وعصام عادل ومحمود الغزالي ومحمد عبد الحميد “ميدو” شريف وصفي، وفي البدلاء محمد مختار وأحمد صالح وكريم أيالا ومحمود أنيس وعلي دياب وعبد السلام نجاح خالد كساب .

حيث شهدت أحداث الشوط الأول إنتفاضة الشرقية وإمتلاطه زمام المبارة وتقدمه بهدف في الدقيقة 11 بضربة رأس لدينمو خط الوسط محمود رامبو بعد إرتداد الكرة من عادل يحيى حارس البنك أمام مرماة ليقتنصها لاعب الشرقية داخل المرمى.

وجاء الشوط الثانى حماسى من كلى الفريق وكان التفوق لصاحب الأرض فريق البنك الأهلي والذى تمكن من خطف هدف التعادل من ركلة جزاء سددها اللاعب إسلام كمال، وشهدت الأحداث بعدها فى الشوط الثانى بضياع رجلة جزاء أخرى ولكن للشرقية أهدرها نجمه سمير فوزي عقب هدف التعادل للبنك تصدى لها ببراعة حارس البنك عادل يحي.

ولم يهدأ لاعبى الشرقية حيث كانت لديهم الرغبة الشديدة فى إقتناص الثلاث نقاط للمبارة وكان لهم ما أرادوا بإحراو نجم هجوم الفريق شريف وصفى هدف الفوز والتقدم فى الدقيقة 92 من الوقت بدل الضائع فى اللقاء والذى كان بمثابة رصاصة الرحمة لعشاقه والصدمة لصاحب الأرض

ليرتفع رصيد أحفاد عرابى إلى 9 نقاط محتلاً بهم المركز الرابع عشر بينما تجمد رصيد البنك الأهلي عند 17 نقطة محتلاً المركز التاسع .

وفى اللقاء الثانى نجح الفريق الأول لكرة القدم بنادي الشمس من عودة الثقة له مرة أخرى وإستعادة الروح القتالية والحماس مرة أخرى من تحقيق فوزا ثميناً و قاتلا على ملعبه على حساب ضيفه العنيد نظيره فريق المريخ البورسعيدي، خلال المواجهة التي جمعتهما سوياً اليوم الجمعة، خلال الجولة الـ 15 من منافسات المجموعة الثانية بالقسم الثاني.

حيث تقدم يونس سعيد نجم الشمس في الدقيقة 3 من أحداث بداية الشوط الأول وإمتلاكهم معظم أحداث الشوط مقابل هجمات وإستحواذ على إستحياء للفريق الضيف والذى إستعاد قواة مرة أخرى مع الرغبة الشديدة فى العودة للمباراة من جديد وكان لهم ما أرادوا من الضغط المستمر وإحتساب ركلة جزاء لصالحهم تمكن نجمهم المتألق محمود عبد الحكم من إحراز هدف التعادل فى الدقيقة 88 من زمن اللقاء
و الذى شهد بعدها بلحظات صحوة أصحاب الأرض وتبادلو الهجمات مع الضيوف حتى تمكنوا من خطف المريخ فى الوقت بدل الضائع عن طريق نجمه المميز أحمد حسين ليقتنص الشمس أغلى ثلاث نقاط من أنياب الأسد فى اللحظات الحرجة ليعود مرة أخرى ليحتل المركز الخامس برصيد 24 نقطة تاركا ضيفه فى المركز الثامن برصيد 18 نقطة .

وفى اللقاء الثالث والذى شهد سقوط فريق الترسانة على ملعبه فى فخ التعادل الإيجابي 1 / 1 أمام ضيفة فريق جمهورية شبين خلال المباراة التى أقيمت بينهما اليوم الجمعة، بالجولة الأخيرة للدور الأول من المجموعة الثانية للقسم الثاني.

هذا وقد وخاض الترسانة اللقاء بتشكيلة مكونة من :- أحمد فوزي في حراسة المرمى، وبلال سالم، وأحمد عبد المنعم، وطارق وطني ومحمد رجب، وعمرو سمير، وهشام رجب، ومحمد مصطفى، ومحمد دسوقي، وعبد الله ناصر، وإسام فتحي، وتواجد في البدلاء محمد عامر، وأحمد عماد مواليد 98 وأحمد شعبان، وأحمد إبراهيم، وعبد الرؤوق زيكو، وإبراهيم منصور، ومحمد سويفي.

وجاء تشكيل الجمهورية مكون من محمود عاطف، وأيمن عادلي، ومحمد فتح الله، وأحمد فراويلة، ومحمد صلاح، وأحمد الشرقاوي، ورجب عمران، ومصطفى زيكو، وحسام فتحي، ومحمود حميد، وأحمد أنيس، وشملت قائمة البدلاء أشرف السيد وحمودة سمير، وعمار محسن، ومهران مجاهد، وأحمد سعيد ميدو، وأحمد بالّي، ووائل علي.

هذا وقد شهد اللقاء تقدم الترسانة بهدف عن طريق نجمه عمرو سمير، في الدقيقة 34 من أحداث الشوط الأول بينما نجح الجمهورية من إدراك التعادل عن طريق مهاجمه محمود حميد في الدقيقة 39 من زمن الشوط الأول.

وحصل رباعي شبين محمود عاطف، ورجب عمران، وأحمد الشرقاوي، وأحمد سعيد ميدو على كروت صفراء فى مقابل كارت وحيد لبلال سالم مدافع الترسانة .

هذا وقد أدار اللقاء الحكم محمد عادل، وعاونة محمود رضا، وكريم يونس، وحكم رابع إسلام عبد الله، وراقب المباراة من لجنة المسابقات أحمد محفوظ.

وجاء ترتيب المجموعة الثانية مجموعة القاهرة والقناة عقب الجولة ال 15 والأخيرة من الدور الأول كالأتى :-

1- نجوم المستقبل.. 29 نقطة

2- سيراميكا.. 25 نقطة

3- القناه.. 24 نقطة

4- الترسانة.. 24 نقطة

5- الشمس.. 24 نقطة

6- منتخب السويس.. 23 نقطة

7- إف سي مصر.. 19 نقطة

8- المريخ.. 18 نقطة

9- البنك الأهلي.. 17 نقطة

10- اتحاد الشرطة.. 15 نقطة

11- جمهورية شبين.. 15 نقطة

12- الزرقا.. 14 نقطة

13- كهرباء الإسماعيلية.. 10 نقاط

14- الشرقية.. 9 نقاط

15- الفنار.. 4 نقاط

16- أبي صقل.. بلا نقاط


جميع الحقوق محفوظة 2018 كووورة نيوز - اجمد موقع كروي فى الوطن العربي
المقالات والتعليقات المنشوره لا تعبر عن رأي كوووره نيوز ولكن تعبر عن رأي صاحبها