اخبار الرياضةأخبار عربية

اتحاد كرة اليد ينظم دورات الرخصة الدولية لتحسن أداء اللاعبين

أخبلر الرياضة الخليجية

وضح اتحاد الإمارات لكرة اليد، بأن الفترة القادمة ستشهد إقامة العديد من الندوات للمدربين، من أجل حصولهم على الرخصة الدولية، وذلك من خلال التنسيق مع الاتحاد الدولي للعبة، حيث انطلقت أولى الدورات في دبي، في اليوم الثاني، من نوفمبر القادم، وذلك بحضور مدربون معتمدون بشكل دولي

تأكيد فيصل بإقامة دورات للمدربين

وأكد فيصل الطواش عضو مجلس إدارة اتحاد الإمارات لكرة اليد، رئيس لجنة المنتخبات الوطنية، وأعلن على تدريب المدربين، و إقامة دورات تأتي في إطار خطة الاتحاد، وذلك من أجل دعم المدربين الوطنيين، من أجل رفع مهاراتهم ومنحهم الرخصة الدولي،  للمشاركة في إدارة البطولات الإقليمية والدولية.

مشاركة تسعين مدرب في دورات كرة اليد

وذكرت أخبار الرياضة، أنه شارك في الدورة ما يقارب عن 90 مدربا، حيث ستقام هذه الدورات على ثلاثة مراحل، وفي كل مرة يشارك فيها ثلاثين مدربا، من أجل تواصل الدورات حتى شهر مارس من العام القادم، وهي فترة تم وضعها بشأن إتاحة الفرصة للجميع من أجل المشاركة.

الرخصة الدولية لم يحصل عليها سوى ثلاثة مدربين

وجاء في كورة نيوز، بإنه لم يحصل على الرخصة الدولية في الإمارات إلا ثلاث مدربين فقط، وبالتالي أصبحنا بحاجة إلى زيادة العدد، من أجل تطوير الأداء والمستويات، و ستكون الدورة القادمة انطلاقة لمزيد من الدورات.

تأكيد عضو مجلس اتحاد الإمارات على الرخصة الدولية

وأكد عضو مجلس إدارة اتحاد الإمارات لكرة اليد، بإنه ومن ضمن خطط الاتحاد الاحترافية، لن يتم اعتماد أي مدرب خلال السنوات المقبلة، بدون الحصول على رخصة دولية من أجل اكتمال منظومة العمل بالشكل منظم وصحيح، وبما يتناسب مع عملية التطوير الخاصة بلعبة كرة اليد ، لأن هذا سوف ينعكس  على كافة الجوانب الخاصة باللاعبين، ومستوياتهم الفنية وكذلك المباريات.

تأهيل المدربين ضمن خطة التطوير

وبين فيصل الطواش إلى أن الاتحاد عمل الفترة الفائتة، من أجل تأهيل المدربين بالعديد من الدورات، ضمن خطة التطوير، وأن دورة الرخصة الدولية تأتي متكاملة لما تحقق من قبل، مؤكدا أن هذه الدورات تقام بالتنسيق مع اللجنة الأولمبية الوطنية، وبشكل مجاني للجميع.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى