احمد حلمي :أعشق التصوير الفوتوغرافي وترشحت لانتخابات مجلس إدارة مركز شباب طامية لأنني ابن المكان .. وهدفي خدمة أعضاء الجمعية العمومية

أجرى الحوار / محمد سليم

أحمد محمد حلمي واحد من الشباب المتميز بمركز طامية صاحب فكر مستنير ونظرة مستقبلية للأحداث وعلى الرغم من جفاف لغة الأرقام في مجال دراسته حيث تخرج في كلية التجارة إلا أن تلك اللغة لم تستطع ترويض الفنان بداخله حيث اتخذ من التصوير الفوتوغرافي هواية تطورت إلى حرفة خاض خلالها تجارب ثرية في التصوير لا سيما مع الفرق الرياضية ….ويخوض المعركة الانتخابية لمركز شباب طامية للفوز بمقعد عضوية النادي تحت السن .. ” كورة نيوز ” التقى معه وكان هذا الحوار .. *كيف كانت بداياتك الأولى مع بيتك الثاني مركز شباب طامية ؟ **منذ أن أدركت ووعيت نشأت في مدينة طامية وتعلمت في مدارسها وزاد ارتباطي بمدينة ومركز شبابها وكنت ومازلت أقضي به معظم وقتي وعلى مقربة من جميع الشباب في طامية والذين أعتبرهم إخوتي..ولم يمر يوم إلا وتواجدت في مركز شباب طامية من أجل أعضائه وفرقه الرياضية.. *وماذا عن حياتك العملية ؟ **بدأت حياتي العملية في عام 2010في جال التصوير الفوتوغرافي الذي أعشقه منذ الصغر والحمد لله كنت من أوائل المصورين الذين طوروا في مجال التصوير الرياضي وبعد أن احترفت التصوير على مدار ثلاثة أعوام من 2010 وحتى 2013 عدت إلى التصوير في عام 2017 بعد أن توقفت لمدة أربعة أعوام لإتمام دراستي الجامعية …التصوير الفوتوغرافي الرياضي عشق لأنه مجال به تجارب ثرية وشيقة إلى أبعجد الحدود ..وأبرز تجاربي في التصوير الرياضي وأكثرها ثراء تجربتي مع فريق مصر للمقاصة منذ كان ينافس في دوري القسم الثاني وبعد صعوده للدوري الممتاز المصري لكرة القدم وعلى مدى أكثر من 7 سنوات متتالية ومن التجارب الشيقة أيضاً تجربتي مع الفرق الرياضية بمركز شباب طامية وخاصة فريق كرة القدم والتي استمرت لفترة ليست بالقصيرة *وما اللقطة الإبداعية التي لم تتوقع روعة نتيجتها خلال عملك بالتصوير ؟ **كانت تلك اللقطة في إحدى مباريات طامية على ملعبه وفي وجود عدد من الجماهير وأثناء احتفال اللاعب أحمد أسامة بأحد أهدافه ذهب إلى الجماهير التي كانت تعتلي المنازل المجاورة لملعب المباراة ليقدموا له التهنئة وهو يشكرهم من أرض الملعب وقمت بتصوير المشهد في صورة لم أكن أتوقع روعتها …نعم هو لقطة لا يمكن نسيانها *ولماذا قررت خوض الانتخابات ؟ **لأنني ابن المكان ونشأت وتربيت داخل مركز شباب طامية وحضرت أجيال لعبت للمركز منذ عام 2003 انتهاء بالجيل الذي صعد للممتاز ب موسم 2020- 2021 وطوال الوقت أتواجد بالمكان ..إن مركزو شباب طامية بيتي وليس مجرد مركز شباب ..لقد كنت وحتى الأن وسأستمر داعماً ومسانداً ومشجعاً لجميع الفرق الرياضية بالمركز ..ولا سيما كرة القدم ..لأن حلم أي شاب أن يأتي اليوم الذي يتحول فيه من مشجع ومساند إلى عضو بالجمعية العمومية ثم إلى مسئول بمجلس الإدارة يرد جميل الكيان عليه من خلال عمل دءوب يقدم من خلاله كل خبراته العملية والحياتية ويقدم أقصى الجهد من أجل الارتقاء بمركز شباب طامية وخدمة أعضاء جمعيته العمومية .. *وما أهم ملامح خطة عملك في حال وفقك الله ونجحت في الانتخابات ؟ **هناك مجموعة من الخطط وآليات العمل منها : أولاً تطوير المنظومة الإعلامية من خلال السوشيال ميديا وتطوير اللجنة الإعلامية للمركز لقد أثبت القائمون على اللجنة الإلاعمية أنهم على قدر المسئولية ويبذلون كل جهد لديهم دون تقصير وسوف ندعمهم بأفكار جديدة للارتقاء بالمستوى الإعلامي لمركز شباب طامية .. ثانياً ملف كرة القدم وهو من الملفات الأكثر أهمية وسوف أسعى بإذن الله تعالى إلى تطويره والوقوف على كل كبيرة وصغيرة دون ترك شيء للصدفة حتى يمكننا أن نحقق الإعجاز في ظل وجود شركة راعية محترمة ومحترفة تقوم بعملها على الوجه الأكمل ثالثاً وضع الألعاب الفردية وخاصة ألعاب المنازلات في المكانة التي تستحقها حتى يمكننا صناعة أبطال يحصلون على بطولات الجمهورية في كل الألعاب حتى نفخر جميعاً بما يقدمه مركزنا من عمل رابعاً تطوير شامل للنشاط الاجتماعي حتى يستطيع عضو الجمعية العمومية قضاء أسعد أوقاته داخل مركز شباب طامية وتفعيل الأنشطة بالمركز لربط الأعضاء به وتوفير كل ما يحتاجه عضو الجمعية العمومية لتكون لبطاقة المركز القيمة التي تجعل من يحملها يفتخر بها وبقيمتها المنشودة *هل تخيلت أن تحدث المعجزة ويصعد الفريق الأول لكرة القدم بالمركز إلى الدوري الممتاز ؟ **هذا الأمر خيال لذيذ حبذا لو تحقق لأنه لو تحقق ستكون سابقة في تاريخ كرة القدم المصرية كأول فريق كرة قدم يلعب في الدوري الممتاز لكرة القدم ممثلاً لمركز شباب ..وأنا لا أستبعد ذلك لأن كرة القدم علمتنا أن المستحيل ليس في قاموسها ..ووقتها سوف تتغير الأمور تغيراً شاملاً وسيستفيد المركز على كل الأصعدة لا سيما الصعيد المادي …من موارد مالية ستدخل للمركز من الصعود للدوري الممتاز ..وسيكون لمجلس الإدارة خطط وقرارات تتواكب مع عالم الأضواء والشهرة *وإذا أردت توجيه كلمة إلى الجمعية العمومية أصحاب الحق في التصويت , فماذا تقول ؟ **أعضاء الجمعية العمومية هم أهلنا وأصدقاؤنا ونتمنى أن يتواجدوا بكثافة يوم الانتخابات وأن يكالجميع على قدر المسئولية وأن ينتخبوا الأفضل لتمثيلهم في مجلس الإدارة من خلال معايير موضوعية دقيقة وحسب كفاءة كل مرشح ..لكي يستخدم كل عضو حقه الدستوري في التعبير عن رأيه بحرية *وماذا تقول لزملائك المرشحين ؟ **جميع المرشحين من أهلي وإخوتي وأصدقائي وأتمنى التوفيق للجميع وأن نخرج من الانتخابات أكثر تماسكاً وترابطاً واحتراماً لا سيما وأننا جميعاً لدينا هدف واحد هو خدمة الجمعية العمومية بما يليق بكل عضو والارتقاء بمركز الشباب إلى المستوى الذي ننشده جميعاً . بالتعاون مع مجلس الإدارة برئاسة الأستاذ محسن علي جميل ونائب الرئيس الأستاذ مصطفى علي عبد الرازق وأمين الصندوق الأستاذ رمضان محمود ..ا


جميع الحقوق محفوظة 2021 كووورة نيوز - اجمد موقع كروي فى الوطن العربي
المقالات والتعليقات المنشوره لا تعبر عن رأي كوووره نيوز ولكن تعبر عن رأي صاحبها