اللواء عبد الجابر احمد يكتب : بانوراما … الفشل فى ادارة الازمة


منذ ان أصدرت محكمة جنايات بور سعيد فى جلستها التى عقدت يوم السبت الماضى باكاديمية الشرطة بتحويل اوراق (21)متهما الى فضيلة المفتى بسبب مجزرة بور سعيد التى راح ضحيتها 27 شاب من ابناء مصر ومشجعى الاهلى واعتقدنا ان الدنيا سوف تهدأ واننا امام مرحلة جديدة بعد الضباب الذى القى بظلالة على الشارع المصرى حيث توقفت الحياة الرياضية والكروية بصفة خاصة وافلست الاندية وافلس الاعبون والعاملون بهذا القطاع الحيوى
*** وبكل اسف اشتعلت الازمة اكثر وأكثر بعد ان هدأت القاهرة واحتفل مشجعوا الاهلى بهذا الحكم لانة قد اثلج صدورهم واطفا النار المتوهجه بداخلهم وعلى النقيض فى بور سعيد ومشجعوا المصرى الذين لم يتقبلوا الحكم وحدث الصدام المتوقع والذى كان ينتظرة الجميع فسالت الدماء على أرض بور سعيد وكأننا عدنا الى عصر الاحتلال وحرب الفدائين او مقوامة المعتدى الانجليزى والفرنسى عام 1956 الامر الذى يؤكد ان الدولة فشلت فى ادارة الازمة وان القوى السياسية كلها مسئولة عن هذة الازمة واصبح دم المصرين الذى سال على تراب بور سعيد فى رقابهم الامر الذى يستدعى حل هذة الحكومة التى جرت علينا الوبال والخراب وان يتحمل الرئيس محمد مرسى مسئولياتة تجاة الشعب الذى اختارة
*** واتوقف هنا دون تجنى واقول ان اسرائيل والموساد اشم رائحتهم فى الازمة بعد غيرت اسرائيل استراتيجيتها عقب هزيمة حرب اكتوبر 1973 وتبتكر لنا وسائل تحقيق الاهداف من البندقية والموقع الى نشر بذور الفتنة والوقيعة بين الشعوب ومنها طبعا مصر الى جانب لبنان ومصر وسوريا والاردن وذلك لابعادهم عن القضية الفلسطينية وعن التفكير فى مصير الفلسطينين وازمتهم ولو دفعت اسرائيل مليارات الدولارات لتحصل على هذة النتائج فى مصر وغيرها من الدول العربية ما تحقق لها هذا وماتحققت اهدافها
*** واحيرا اطالب كل المسئولين واولهم رئيس الدولة بانن لاتمر هذة الاداث مروور الكرام كما يجب ان نعمل على حفظ دماء المصرين التى اهدرت


جميع الحقوق محفوظة 2021 كووورة نيوز - اجمد موقع كروي فى الوطن العربي
المقالات والتعليقات المنشوره لا تعبر عن رأي كوووره نيوز ولكن تعبر عن رأي صاحبها