طبول الانتخابات تقترب في الجبلاية. تغيرات بالجمعية العمومية.. والوزير يمنع الرشاوي الانتخابية


كتب : عصام محمود

تستعد الكرة المصرية خلال شهور قليلة لانتخاب مجلس إدارة جديد لاتحاد كرة القدم يقود الجبلاية لمدة ٤ سنوات مقبلة
الانتخابات هذه المرة تشهد تغيرات وتحديات كبيرة سواء على مستوى الأندية المشاركة في الانتخابات أو المرشحين أو الجهات الرقابية سواء من الاتحاد الدولي أو الوزارة

تغيرات في الجمعية العمومية

تشهد الانتخابات هذه المرة تغيرات كبيرة في خريطة أندية  الكرة المصرية حيث يقتصر أصوات الجمعية العمومية على ١٣٤ نادى هم أعضاء لهم حق التصويت ومنهم عدد كبير من الأصوات الانتخابية العريقة التي ستختار بدون أهواء أو توجه لصالح الكرة المصرية

كثرة عدد المرشحين

من المنتظر أن تشهد هذه الانتخابات دخول عدد كبير سياق الترشح سواء من الوجوه أصحاب الخبرة المشهود لها بالنزاهة والقيادة الحكيمة للكرة المصرية أو الكوادر الحديدة التي تحظى بحب وتقدير واحترام
وثقة الجمعية العمومية لاتحاد كرة القدم َوببدو  جمال علام رئيس اتحاد كرة القدم الأسبق والذي يحظى بثقة الجمعية العمومية في الوجه البحري وبين أندية الصعيد مرشحا بقوة للرئاسة حال عدم ترشح المهندس هاني أبو ريدة عضو المكتب التنفيذى للاتحاد الدولي كما يظهر في السطح بقوة المهندس محمود طاهر رئيس النادي الأهلي الأسبق
وعلى منصب النائب يبدو الحاج محمود الشامي نائب الغربية وعضو الجبلاية الأسبق مرشحا بقوة للفوز بهذا المنصب وهو يحظى بدعم ومساندة الجميع نظرا لتاريخه الناصع في الجبلاية و شهدت جلسة المهندس هاني أبو ريدة مع أعضاء الجمعية العمومية أثناء الاحتفال بفوزه في انتخابات الاتحاد الأفريقي وجود تقارب كبير في وجهات النظر بين علام والشامي وإزالة اي رواسب موجودة سابقا خاصة وأن كلاهما بحمل تكتل انتخابي قوي في الصعيد والوجه البحري
مجلس الجبلاية الأسبق أعلن جميعه الترشح في الانتخابات المقبلة باستثناء الثلاثي المهندس أحمد مجاهد رئيس اتحاد الكرة المعين حاليا وسيف زاهر وحازم أمام ويحظى اغلب الأعضاء السابقين بفرص قوية في النجاح في ظل التاريخ الرياضي الكبير لعدد منهم وحب الجمعية العمومية لهم واللذين أعلنوا الترشح من الأعضاء السابقين هم كرم كردي وخالد لطيف ومجدي عبد الغني وعصام عبد الفتاح ومحمد أبو الوفا وأيضا  حماده المصري ومجدي المتناوي

الوجوه الجديدة تشهد تعاطفا أيضا وقبول من الجمعية العمومية أمثال النائب عاصم مرشد رئيس نادي كوم حماده ولديه رصيد وافر من التقدير والاحترام المتبادل من الجمعية العمومية لمواقفه الكبيرة وتواصله الدائم وكذلك عامر حسين رئيس لجنة مسابقات القسم الأول والدكتور إيهاب الكومي محامي الغلابة ومحمد شيحة وكيل اللاعبين وعدد من رموز أندية الوجه البحري ومطروح وكلهم يحظوا بثقة كبيرة من الأندية أمثال نور رسلان ومحمد سيف ومحمد باهي وأحمد إبراهيم مجاهد وأشرف نهاد محرم وعمرو السعيد وإبراهيم القصاص والخضر إبراهيم
علاوة على عدد من لاعبي كرة القدم السابقين أمثال أحمد بلال ومحمد أبو العلا

رقابة كبيرة في الانتخابات المقبلة

من المنتظر أن تشهد الانتخابات المقبلة رقابة دولية كبيرة من الاتحاد الدولي والوزير اشرف صبحي لخلق جو من الشفافية في الانتخابات المقبلة وتغير الصورة السيئة الموجودة في الفيفا عن مسار الانتخابات وهي من ضمن الأسباب الرئيسية التي جعلت الفيفا يطالب بتقليص أعضاء الجمعية العمومية للاتحاد المصري لكرة القدم وربما يتم تأجيل الانتخابات لشهر س
ديسمبر بعد إجراء انتخابات الأندية وهو ما يزيد الأمر صعوبة لاحتمالية تغير بعض رؤساء الأندية
وعلم كووورة نيوز من مصادره أن الوزير اشرف صبحي وزير الشباب والرياضة لن يسمح بوجود اي رشاوى انتخابية أو هدايا تحت أي مسمى وسيتم  اتخاذ الإجراءات القانونية تجاه أي إساءة لكرة القدم المصرية قد تصل لحد الشطب حيال ثبوت عدم نزاهة بعض ممثلي الأندية


جميع الحقوق محفوظة 2021 كووورة نيوز - اجمد موقع كروي فى الوطن العربي
المقالات والتعليقات المنشوره لا تعبر عن رأي كوووره نيوز ولكن تعبر عن رأي صاحبها