محمد القاضى يكتب: منتخب بدون ملابس

حدثنى أحد المجهولين داخل الجهاز الفنى للمنتخب الوطنى أن هناك تعليمات عليا، ولا أعرف من أى شخص تكون تلك التعليمات العليا يطلب منهم ضرورة ألا يقوم اللاعبون بتبديل القمصان الخاصة بهم فى مباراة منتخب تشيلى الودية التى ستقام فى مدريد، لأن منتخبنا الوطنى لا يمتلك، إلا طاقم واحد للملابس، سيخوض بهم جميع اللقاءات الودية حتى مباراة زيمبابوى فى التصفيات المؤهلة إلى كاس العالم.

السبب أن السيد المحترم وزير الرياضة العامرى فاروق لا يرغب فى إنهاء أزمة الملابس الرياضية بعد أن رفض عدد كبير من الشركات التى تطلب تلبيس الفريق القومى، وهل من المعقول أن يظل فريق بحجم المنتخب المصرى بدون ملابس إلى الآن، بحجة المزايدة وعدم وجود أية مخاطبات للجهة الإدارية.

العامرى بيه دائمًا ما يضع العقدة فى المنشار، وذلك ليس لأنه رجل فاهم فى كل الأشياء، ولكن لأن الجالسين على مقاعد اتحاد الكرة الوثيرة لا يعرفوا معنى إدارة منظومة مثل اتحاد الكرة، لأن تلك الشخصيات بما فيهم أصدقائى الشخصيين والمقربين منى، لكنهم لا يفعلون أى شىء لخدمة الكرة المصرية، إلا الخروج بالحديث عن عودة الدورى من خلال المخاطبات الرسمية فقط.

إذا كان البعض منهم لا يمتلك أى مرايا فى بيته، فمن الممكن أن أرسل له بإحدى المرايات من شقتى، فكيف يكون اتحاد الكرة منتخبًا منذ منتصف شهر أكتوبر الماضى، ولم يقم حتى الآن بحل الأزمات الإدارية، لدرجة أن المدير التنفيذى للجبلاية لم يتم التعاقد معه إلا من حوالى شهر تقريبًا، لأن كل من الموجودين يرغب فى تعيين أصدقائه، ومحاسبيه، ويرغب فى تسديد فواتيره الانتخابية، بدون أى مردود إيجابى على الاتحاد.

شركة الملابس لم يتم عمل مناقصتها حتى الآن، وهى الشماعة الموجودة بالشكل الدائم قبل  عودة الدورى، فماذا يفعلون بعد انتظام المسابقة، والسؤال هل سيظل منتخبنا حتى شهر مارس بدون أى زى احتياطى، من أجل هؤلاء المتمسكين بالكرسى.

 


جميع الحقوق محفوظة 2021 كووورة نيوز - اجمد موقع كروي فى الوطن العربي
المقالات والتعليقات المنشوره لا تعبر عن رأي كوووره نيوز ولكن تعبر عن رأي صاحبها