اخبار الرياضة

وزير الرياضة يشارك في فعاليات النسخة الثانية من أكاديمية شباب المتوسط بمكتبة الإسكندرية

توجه الدكتور أشرف صبحى، وزير الشباب والرياضة إلى محافظة الإسكندرية، اليوم السبت، لحضور فعاليات النسخة الثانية من برنامج “أكاديمية شباب المتوسط”، والمُقامة بمكتبة الإسكندرية خلال الفترة ١٤-١٩ سبتمبر الجارى تحت رعاية الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء.

 

وشهدت الافتتاحية الدكتور أحمد زايد؛ مدير مكتبة الإسكندرية، وعدد كبير من الحضور منهم اللواء إسماعيل الفار، رئيس قطاع الشباب بوزارة الشباب والرياضة، والسفير كريستيان برجر، سفير الاتحاد الأوروبي بمصر، والدكتور محمد غنيم، مدير عام التعليم المدني وتأهيل الكوادر الشبابية، والأستاذة ياسمين علاء، نائب رئيس مؤسسة شباب المتوسط للتنمية، والأستاذ يوسف عروج، المدير التنفيذي لشبكة البرامج الدولية بوزارة الشباب والرياضة، والسيد لورانت دي بوك، رئيس المنظمة الدولية للهجرة، والسيد أليساندرو فراكاسيتي، الممثل المقيم لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي في مصر.

 

تتضمن أجندة برنامج “أكاديمية شباب المتوسط” العديد من ورش العمل، والجلسات الحوارية النقاشية بمشاركة  ١٠٧ شباب وفتيات من دول “إسبانيا، والبوسنة والهرسك، ورومانيا، وإيطاليا، واليونان، والبرتغال، وفلسطين، والمغرب، والجزائر، واستونيا، وسوريا، وبلجيكا، ولبنان، وفرنسا، وألمانيا، وتونس، والأردن، وليتوانيا”، ومصر الدولة المستضيفة

 

وشهد الدكتور أشرف صبحى جزءاً من ورش العمل التدريبية التي يتضمنها البرنامج، والتى تدور حول “تغير المناخ، والإخوة الإنسانية، والمساواة بين الجنسين، والهجرة غير الشرعية، وتمكين الشباب”، حيث استمع لعدد من مداخلات الشباب المشاركين فى ورش العمل، ورؤاهم حول مختلف الموضوعات والقضايا.

 

كما التقى وزير الشباب والرياضة بجميع المشاركين فى جلسة حوارية بدأت بعرض فيديو قصير حول فعاليات النسخة الثانية من “أكاديمية شباب المتوسط”، وكلمات رسمية مُسجلة لعدد من مسئولى الجهات المُشاركة فى تنفيذ البرنامج.

 

ولفت الدكتور أشرف صبحى إلى رؤية القيادة السياسية المصرية نحو تعميق العلاقات القائمة مع مختلف الدول، وتعزيز التواصل بين الشباب المصرى ونظرائهم فى جميع أنحاء العالم. 

 

ورحب الوزير بجميع المشاركين فى برنامج “أكاديمية شباب المتوسط” فى نسخته الثانية، مشيراً إلى توجه وزارة الشباب والرياضة نحو التوسع في برامج التبادلات واللقاءات الشبابية المشتركة مع مختلف الدول، ومنها “أكاديمية شباب المتوسط”، التى تساهم فى تبادل الثقافات والرؤى والتصورات بين شباب حوض البحر المتوسط حول العديد من القضايا. 

 

حضر الفعاليات من وزارة الشباب والرياضة كل من إيمان عبد الجابر، رئيس الإدارة المركزية للتعليم المدني، والدكتورة صفاء الشريف، مدير مديرية الشباب والرياضة بالإسكندرية، ورضا صالح طه، مدير عام العلاقات العامة والخارجية، والدكتور محمد غنيم، مدير عام التعليم المدني وتأهيل الكوادر الشبابية”، ويوسف عروج، رئيس مؤسسة “شباب المتوسط للتنمية”.

 

يأتى برنامج النسخة الثانية من أكاديمية شباب المتوسط بتنظيم الإدارة المركزية للتعليم المدنى بالتنسيق مع الإدارة العامة للعلاقات العامة والخارجية بوزارة الشباب والرياضة، وبالتعاون مع مؤسسة “شباب المتوسط للتنمية” ومجموعة من المنظمات الدولية منها “الاتحاد الأوروبي”، ومؤسسة “انا ليندا”، و”مجلس حكماء المسلمين”، والمنظمة الدولية للهجرة، وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي.

 

 

والتقى وزير الشباب والرياضة بجميع المشاركين فى جلسة حوارية بدأت بعرض فيديو قصير حول فعاليات النسخة الثانية من “أكاديمية شباب المتوسط”، وكلمات رسمية مُسجلة لعدد من مسئولى الجهات المُشاركة فى تنفيذ البرنامج.

 

كما اطلع الوزير على كافة الاقتراحات التى ناقشها الشباب المشاركون فى ورش العمل اليوم . 

والمردود الإيجابى الذى يطرحونه من تصورات وتوصيات بناءة تسهم فى تقديم حلول لعدد من القضايا المجتمعية، موضحاً أنه سيتم دراسة مخرجات البرنامج من توصيات، والعمل على تطبيقها على أرض الواقع من خلال مشروعات وبرامج الوزارة المختلفة.

 

ولفت الدكتور أشرف صبحى إلى رؤية القيادة السياسية المصرية نحو تعميق العلاقات القائمة مع مختلف الدول، وتعزيز التواصل بين الشباب المصرى ونظرائهم فى جميع أنحاء العالم. 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى